باب الشرق

أصداء

أسبوعيات

عادل محمود

 

ـ 1 ـ

سورية بحاجة إلى فريق من الشرفاء والخبراء. لأنها تهدمت جسداً وروحاً. ولكن من يختارون لها هم مجموعة من الذين يرسبون في تعريف بسيط لكلمة يرددونها كثيراً…”الوطن”.

إنهم يخطئون في كل مرة… الوطن “مزرعة خاصة لإنتاج البيض لمقلاتهم، والبنزين لسياراتهم، والمازوت لكهربائهم، والدولارات لرحلاتهم”.

سورية وصلت اليوم إلى انعدام الحاجة لهم… لم تعد بحاجة إلى أحد: لقد وصلت إلى مرحلة “الخبز الحاف” مغمساً بدهشة وذهول، وهي تردد مع غسان كنفاني:

“الوطن هو ألا يحدث كلً هذا الذي يحدث”.

ـ 2 ـ

العبقرية… أن تشكر الأم، وقد صنعت لك “عجة” الكوسا وانتظرت عودة الغائب كل يوم.

العبقرية… أن لا تغيب أنت.

ـ 3 ـ

المشكلة ليست في الشمال.

المشكلة في البوصلة (كلام ليس لي).

ـ 4 ـ

هذه البلاد… حبيبتنا صغاراً

حلمنا كباراً

هذه البلاد، التي نداها يسقي نَحلَ الكون رحيقاً…

هذه البلاد، وهي الأجمل

تستحق غزاة أفضل!

ـ 5 ـ

هذا ليس سوى هذر سخيف:

“تصغر الحياة، وتكبر فكرتها”!

ـ 6 ـ

سأدع الذكريات تؤلم،

في منطقة ما من القلب

لأنها دليلي الوحيد،

في ليل هذا العالم…

على أنني ما زلت حيّاً.

ـ 7 ـ

قد لا تكون الشجاعة مجدية في زمن الجبناء،

ولكن الخوف هو أسوأ أنواع الأمل بالنجاة.

السوري الآن يتعرف على أسوأ مخترع للشجاعة والخوف…

“الجوع”.

باب الشرق

شخصيات

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

developed by Nour Habib & Mahran Omairy